الرئيسية / آخر الأخبار / النواب يقر قانوني ‘‘النقل المتعدد والتحكيم‘‘
النواب يقر قانوني ‘‘النقل المتعدد والتحكيم‘‘

النواب يقر قانوني ‘‘النقل المتعدد والتحكيم‘‘

أقر مجلس النواب مشروع قانون النقل الدولي متعدد الوسائط لسنة 2018، والذي ينظم منح تراخيص مزاولة اعمال النقل الدولي متعدد الوسائط للبضائع، عبر مراحلها المختلفة وتأهيل شركات النقل وتطويرها لتقوم بدور متعهد النقل متعدد الوسائط.

ووافق المجلس ايضا على مشروع القانون المعدل لقانون التحكيم لسنة 2017، المعاد من مجلس الاعيان، حيث وافق النواب على جميع تعديلات “الاعيان”، فيما اقروا كذلك مشروع قانون التصديق على اتفاقية المساعدة القانونية المتبادلة في المسائل الجزائية بين المملكة الأردنية الهاشمية وجمهورية كازاخستان لسنة 2018، ومشروع قانون التصديق على اتفاقية نقل الأشخاص المحكوم عليهم بين المملكة وكازاخستان لسنة 2018، ومشروع قانون التصديق على اتفاقية تسليم الأشخاص بين المملكة وكازاخستان لسنة 2018.

ووجه نواب، خلال مناقشة مشروع قانون النقل الدولي متعدد الوسائط نقدا للحكومة، بسبب ما اعتبروها “ترجمة سيئة” للقانون، مستغربين منح بعض مكاتب المحاماة “غير المحترفة مسؤولية الترجمة ما يجعل مواد القوانين غير واضحة وغير متواففة مع البيئة التشريعية الاردنية”.

جاء ذلك في الجلسة، التي عقدها مجلس النواب صباح أمس برئاسة رئيس المجلس عاطف الطراونة وحضور عدد من اعضاء الفريق الحومي، وفي بدايتها انتقد النائب خالد رمضان ما اعتبره “هجوما غير مبرر على المسيحيين في الاردن من قبل احد الدعاة”.

فيما انتقد النواب رائد الخزاعلة وعبد المنعم العودات وعبد الكريم الدغمي ما اعتبروها “ترجمة رديئة” بمشروع قانون النقل الدولي. منوهين الى انه قانون “مترجم بشكل سيء وان ترجمته غريبة على البيئة التشريعية الاردنية”، وطلب العودات من زملائه النواب التنبه الى ما ورد في المشروع من كلمات “دخيلة”.

ونوه رئيس لجنة الخدمات العامة والنقل النائب حسن العجارمة بان القانون “فعلا مترجم ومأخوذ (قص ولصق)”، وان اللجنة حاولت كثيرا لكي توائم المشروع مع البيئة التشريعية الاردنية، وقد استعانت اللجنة بخبراء قانونيين من المجلس لمساعدتها على عكس مواد القانون المترجمة على البيئة التشريعية الاردنية.

ووافق المجلس على المادة المتعلقة بتسليم البضائع، والتي تنص: “أ: يتم تسليم البضائع في الزمان والمكان المحددين في عقد النقل واذا لم يتم تحديد ذلك فيتم تسليم البضائع في الزمان والمكان اللذين تقضي بهما العادات او الممارسات او الاعراف”. و”ب: اذا كانت التشريعات ذات العلاقة تشترط على متعهد النقل تسليم البضائع الى المرسل اليه من خلال جهة ما او طرف ثالث فيكون زمان ومكان تسليم متعهد النقل للبضائع الى الجهة او الطرف الثالث هما زمان ومكان تسليم متعهد النقل للبضائع الى الجهة او الطرف الثالث بمقتضى احكام الفقرة ا من هذه المادة”.

فيما قال رئيس المجلس عاطف الطراونة، في السياق نفسه، “ان المسيحيين في الاردن عرب اقحاح، وهم موجودون في هذه البلاد قبل الاسلام، ونرفض أي اساءة لهم”.الغد

شاهد أيضاً

السعودية تؤكد مقتل رئيس المجلس السياسي للحوثيين

أكدت السعودية في تغريدة لسفيرها في واشنطن على موقع تويتر، أنها قتلت صالح علي الصماد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

5 − 5 =