قلعة الصمود وبرج التضحية

غربة jo –

قال تعالى : ” وكان حقا علينا نصر المؤمنين ” . صدق الله العظيم .

معركة الكرامة يوم من أيام النصر العظيم في زمن قلت فيه إنتصارات أمتنا العربية والإسلامية ، وصفحة من الصفحات المشرقة من تاريخنا المجيد ، ومحطة من محطات العزم والإيمان ..

الحادي والعشرون من آذار (مارس) ذكرى إنتصار أمة الحق قبل 48 عاما على العدو المتغطرس الغاشم ، إن أرض الرباط والمرابطين كانت على موعد عظيم مع يوم عظيم ارتفع فيه صوت الحق وعلت فيه راية الحق وانتكست فيه راية الباطل والعدوان – إن الباطل كان زهوقا – ، وأثبت فيها جيشنا العربي المصطفوي أنه قلعة صمود وبرج تضحية ، وامثولة في الصبر والعطاء والكبرياء .

ولا يسعنا في هذا المقام إلا أن نهنىء وطننا الأردن الغالي علينا جميعا، وقيادتنا الهاشمية الحكيمة ممثلة بعميد الأسرة الهاشمية سيدنا الملك عبد الله الثاني بن الحسين حفظه الله ورعاه، وشعبنا البطل الأصيل وقواتنا المسلحة المصطفوية الباسلة الجيش العربي …

كل عام ووطننا وملكنا وشعبنا وجيشنا بألف ألف خير …

كما أننا نتوجه بالتهنئة أيضا الى سعادة السفير صقر ملكاوي المحترم وكل موظفي سفارتنا في بخارست بمناسبة هذا اليوم الكبير والنصر المجيد ، وإلى جميع نشامى ونشميات الملتقى الكرام .
حفظ الله ملكنا وولي عهده ذخرا لنا وأدام علينا في وطننا الأردن الحبيب نعمة الأمن والأمان والإستقرار والإزدهار تحت راية الهاشميين .

ورحم الله تعالى شهداءنا الأبرار الذي قدموا الغالي والنفيس من أجل نصرة الحق والدفاع عن الوطن وأسكنهم الله سبحانه وتعالى فسيح جناته الفردوس الأعلى .

بقلم د. حسام السفاريني .
المسؤول الإعلامي في لجنة ملتقى النشامى .

شاهد أيضاً

الاستثمار، الرهان الخاسر!

جميعنا اصبح يعي و يدرك أن تحقيق نسب نمو وخلق فرص عمل وتحريك الدورة الاقتصادية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *