الرئيسية / الارشيف / الصين تدعو 50 شابا أردنيا لمخيم كشفي وتقدم 20 منحة دراسية و 2000 كتاب

الصين تدعو 50 شابا أردنيا لمخيم كشفي وتقدم 20 منحة دراسية و 2000 كتاب

استقبل العين الدكتور طلال أبوغزاله، رئيس مجموعة طلال أبوغزاله، ورئيس معهد طلال أبوغزاله كونفوشيوس، الخميس، نائب رئيس مجلس الدولة الصيني / المسؤول الأعلى لشؤون التعليم والثقافة الدكتورة ليو يان دونغ، في مبنى المكتب الإقليمي للمجموعة في جامعة طلال أبوغزاله الرقمية الدولية.

واكد ابو غزاله خلال حفل الاستقبال الذي حضره عدد من الوزراء والأعيان والنواب وكبار الشخصيات الرسمية والأكاديمية والدبلوماسية على عمق العلاقات التاريخية التي تربط الاردن مع الصين في العديد من المجالات .

وقال، “اننا نفخر ان زيارتك تأتي خلال احتفالات الاردن للسنة الأربعين بالعلاقات الصينية الأردنية التي يوليها جلالة الملك عبدالله الثاني أهمية خاصة” .

واعلن ابو غزاله عن عرض على الدكتورة دونغ بصفتها المسؤول الأعلى عن التعليم والثقافة في الصين، للشراكة في عملية صنع المستقبل المعرفي في البلاد العربية، والتسهيل في عملية قيادة التعلّم الرقمي في المنطقة من خلال الإنتاج في الصين لجهاز “فابليت” بحجم حوالي 7 إنش، يعمل في وقت واحد كهاتف ذكي وككمبيوتر محمول صغير، بقدرات أساسية، وبتكلفة معقولة، يصلح كحقيبة مدرسية للطلبة في جميع مدارس المنطقة، ولاستعمال أفراد المجتمع كافة، للمساهمة في جهود تحول المجتمعات العربية إلى مجتمعات معرفية.

واعرب باسم مجموعة طلال أبوغزاله، عن تقديره لاختيار جامعة طلال أبوغزاله الرقمية الدولية بشكل خاص لهذه الزيارة ضمن برنامج الزيارة الرسمية للأردن، مشيرا الى انه أول أردني حصل على “جائزة الجهود المتميزة لدعم الصداقة العربية الصينية” عام 2016، وتكريمه من قبل رئيس جمهورية الصين الشعبية شي جين بنج .

واعلن عن اعتزازه برئاسة معهد طلال أبوغزاله كونفوشيوس منذ عام 2008، وافتتاح اول مكاتب المجموعة الثلاثة في الصين (شانغهاي وبيجين وهونج كونج) في عام 2003 ، والشراكة مع جامعات صينية ، وتقديم خدمات تأشيرات السفر للأردنيين المسافرين الى الصين منذ عام 2009 باشراف السفارة الصينية وأبوغزاله للملكية الفكرية وهي الأكبر على مستوى العالم، وتخدم ما يزيد عن ربع مليون شركة صينية منذ عام 1972 اضافة الى العلاقة المتميزة مع الجمعية الصينية للعلاقة مع البلاد الأجنبية.

وقال ان المعهد اعد خطة استراتيجية لتعليم اللغة العربية في الصين بموجب برنامج وشهادة امتحان معتمدة ، مقترحا إنشاء شبكة مدارس خاصة معتمدة من الصين ومجهزة بأساتذة صينيين على غرار المدارس الأميركية والبريطانية والفرنسية في المنطقة، واستعداد معهد طلال أبوغزاله كونفوشيوس بتقديم الدورات في جميع الدول العربية تحت إشراف المقر في عمان.

من جانبها اكدت الدكتورة ليو يان دونغ في كلمة لها خلال الحفل على عمق علاقات التعاون بين البلدين الصديقين والتطور الذي تشهده في العديد من المجالات.

وقالت ان جلالة الملك عبدالله الثاني والرئيس الصيني تبادلا التهاني بمرور 40 عاما على تأسيس العلاقات بين البلدين وابديا ارتياحهما لتطوير هذه العلاقات.

واعربت عن اعتزازها بوجود معهد طلال أبوغزاله كونفوشيوس وارتياحها لما حققه المعهد من انجازات، مشيدة بجهود الدكتور ابو غزاله والمدرسين والطلاب وجميع الداعمين للمعهد .

وقالت ان اللغة حاملة للثقافات وجسر للقلوب وان المعهد يهدف الى التعريف باللغة والثقافة الصينية, وتحقيق فهم متبادل أكبر بين الثقافتين العربية والصينية.

واعلنت عن اطلاق 3 مبادرات للاردنيين تمثلت بتقديم 2000 كتاب حول الثقافة الصينية ، ودعوة 50 شابا للمشاركة في مخيم كشفي في الصين وتقديم 20 منحة دراسية في الصين .

وكانت الدكتورة دونغ قد شاهدت والحضورعرضا بعنوان الحلم الصيني، قدمه طلبة المعهد حول انجازاتهم. بترا

شاهد أيضاً

تشغيل أول محطة للطاقة الشمسية للمركز الدولي لضوء السنكروترون

بدأ المركز الدولي لضوء السنكروترون للعلوم التجريبة وتطبيقاتها في الشرق الأوسط (سيسامي) تشغيل أول محطة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *