الأمير زيد يطالب بتجسيد عمل المحاكم الدولية بضمير المجتمعات

نيويورك -بترا- أعرب مندوب الاردن الدائم لدى الامم المتحدة، سمو الامير زيد بن رعد عن أسفه لعدم تمكن مجلس الأمن من اعطاء الوقت الكافي لتقييم فلسفة التشريع المنبثقة عن المحاكم الجنائية الدولية ليوغسلافيا ورواندا من أجل المساعدة في تحديد صيغة لسلام مستدام مضيفا انه و بدلا من ذلك، ركز المجلس على الشؤون الإدارية والهيئات فقط. 
 وقال سموه في كلمة امام مجلس الامن الذي خصص جلسة طويلة الليلة قبل الماضية حول عمل المحكمتين «انه وللمضي قدما، ينبغي التركيز على كيف تم تجسيد عمل المحاكم في ضمير المجتمعات المعنية مؤكدا سموه على ضرورة ادماج الفقه «فلسفة التشريع» وترسيخ الواقع والحقيقة في مجتمعات البلدان المعنية».
 واعطى سموه مثلا حول حالة المحاكم فقال لم تكتمل المحاكمات في يوغسلافيا بعد، وفي رواندا لا زال تسعة من المطلوبين هاربين ولم يتم القبض عليهم بعد.
ودعا سموه، الى إنشاء أرشيف قوي «لالتقاط التاريخ» ومساعدة البلدان المعنية.
وتأسست الآلية في عام 2010 لاستكمال عمل المحكمة الجنائية الدولية لرواندا والمحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة بعد نهاية ولاياتها وتعتمد الآلية على الدول الاعضاء في تنفيذ الأحكام الصادرة من قبل المحكمتين وفي تطبيق الآلية نفسها.

شاهد أيضاً

تشغيل أول محطة للطاقة الشمسية للمركز الدولي لضوء السنكروترون

بدأ المركز الدولي لضوء السنكروترون للعلوم التجريبة وتطبيقاتها في الشرق الأوسط (سيسامي) تشغيل أول محطة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *