الملك يحذر من تداعيات الإنتهاكات الإسرائيلية في القدس

أكد جلالة الملك عبدالله الثاني، في نيويورك اليوم الثلاثاء، خلال لقائه رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي، أنه من شان الاعتداءات والانتهاكات الإسرائيلية المستمرة في الحرم القدسي الشريف تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة.

وتناول اللقاء، الذي حضره سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، تطورات الأزمة السورية، حيث أكد جلالة الملك ورئيس الوزراء الإيطالي على ضرورة التوصل إلى حل سياسي شامل لهذه الأزمة، يضع حدا لمعاناة الشعب السوري ويضمن وحدة سوريا واستقرارها.

وتم تناول الأعباء المتزايدة التي تتحملها المملكة جراء استضافة اللاجئين السوريين، مؤكدا جلالته أهمية وقوف المجتمع الدولي إلى جانب الأردن في جهود استضافتهم وتقديم الخدمات لهم.

وجرى خلال اللقاء بحث الجهود الدولية لمحاربة الإرهاب والتطرف، حيث تم التأكيد على أهمية تكثيف التنسيق والتعاون للقضاء على هذا الخطر.

كما تناول اللقاء علاقات التعاون الثنائي، خصوصا في المجالات الاقتصادية، وذلك في إطار الشراكة الأورومتوسطية التي تربط الأردن بدول الاتحاد الأوروبي.

  وحضر اللقاء نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين.

بترا

شاهد أيضاً

تشغيل أول محطة للطاقة الشمسية للمركز الدولي لضوء السنكروترون

بدأ المركز الدولي لضوء السنكروترون للعلوم التجريبة وتطبيقاتها في الشرق الأوسط (سيسامي) تشغيل أول محطة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *