مدربون عرب: رؤية الأمير علي أثبتت دقتها بعد إيقاف بلاتر وبلاتيني وتشونغ

أكد مدربون رياضيون عرب أن رؤية سمو الامير علي بن الحسين في محاربة الفساد وتشخيصه للتجاوزات التي ضربت الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” اثبت دقتها وتشخيصها للواقع بشكل دقيق.

واشار عدد من المدربين العرب الى أن سمو الامير علي بن الحسين كان اول شخصية رياضية تتحدث عن ضرورة معالجة الفساد الذي يضرب الاتحاد الدولي لكرة القدم، وهو ما ثبت لاحقا، قبل ان تتضح الصورة بشكل جلي اليوم الخميس بعد اعلان لجنة الاخلاق المستقلة التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” ايقاف الرئيس المستقيل للفيفا السويسري جوزيف بلاتر ورئيس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم ميشيل بلاتيني لمدة 90 يوما بسبب فضائح الفساد، اضافة الى ايقاف الكوري الجنوبي تشونغ مونغ لمدة ست سنوات والفرنسي جيروم فالك الامين العام السابق للفيفا 90 يوما.

وكان بلاتيني وتشونغ سبق واعلنا رغبتهما بالترشح لرئاسة الفيفا الى جانب سمو الامير علي بن الحسين في الانتخابات التي تجري يوم 26 شباط المقبل.

واشار المدير الفني للمنتخب الوطني السابق العراقي عدنان حمد الى أن الجميع لم يكن يشك للحظة في حديث سمو الامير حول الفساد الذي ضرب الفيفا، حيث يسجل لسموه انه الشخصية الاولى التي علقت جرس الانذار في الاتحاد الدولي من خلال اشارة سموه الى وجود فساد في “الفيفا” وهو ما ثبت لاحقا.

واكد حمد أن ايقاف بلاتر وبلاتيني وتشونغ وفالك اليوم الخميس ما هو الا دليل اكيد على حاجة الفيفا لشخصية نظيفة وشابة وصاحبة خبرة لاعادة الهيبة للفيفا، وهذه الصفات متمثلة بسمو الامير علي الذي يحظى باحترام العالم اجمع.

واوضح المدرب السوري نزار محروس أن قرار ايقاف بلاتر وبلاتيني وتشونغ وفالك الذي صدر اليوم، هو بمثابة دعوة لكل اتحادات العالم لمساندة سمو الامير علي الشخصية الانسب لقيادة الاتحاد الدولي لكرة القدم، في ظل ما يتمتع به سموه من شعبية كبيرة وخبرة في ادارة شؤون كرة القدم.

واعتبر المدرب السوري لفريق نادي الرمثا ايمن حكيم أن ما جرى اليوم من ايقافات في الفيفا، ما هو الا دليل على رؤية سمو الامير علي الثاقبة الذي سبق وان حذر من وجود فساد في الفيفا، قبل ان يثبت ذلك لاحقا، وهو ما اكدته لجنة الاخلاق المستقلة في الفيفا اليوم الخميس بعد ايقاف عدد من المرشحين.

يشار الى ان سمو الامير علي بن الحسين اعلن ترشحه لمنصب رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم، كما اعلن ايضا بلاتيني وتشونغ رغبتهما بالترشح لنفس المنصب، قبل ان تضربهما فضائح الفساد، وهو ما يعزز من فرص سمو الامير علي في اعتلاء منصب رئيس الفيفا في الانتخابات المقبلة.

بترا

شاهد أيضاً

تشغيل أول محطة للطاقة الشمسية للمركز الدولي لضوء السنكروترون

بدأ المركز الدولي لضوء السنكروترون للعلوم التجريبة وتطبيقاتها في الشرق الأوسط (سيسامي) تشغيل أول محطة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *