رئيسة وزراء أونتاريو الكندية توجه رسالة دعم للمسلمين من داخل مسجد

وجهت رئيسة وزراء مقاطعة أونتاريو كبرى المقاطعات الكندية وين كاثلين رسالة دعم للمسلمين الكنديين من داخل المسجد الكبير في العاصمة الكندية اوتاوا بعد الهجمات الإرهابية في باريس.

وقالت كاثلين في كلمة القتها بالمسجد ان الهجمات الإرهابية التي وقعت الأسبوع الماضي في كل من باريس وبيروت لم تولد من الدين، مضيفة “لا وقت للكراهية بعد هذه الهجمات”.

وزادت “مسؤوليتنا ككنديين أن نقاوم اللوم الذي يمكن أن يؤدي إلى العنصرية والكراهية”.

وأعربت عن صدمتها عندما سمعت أن إمرأة مسلمة تعرضت لهجوم من قبل رجلين في مدينة تورونتو كبرى مدن المقاطعة الإثنين الماضي عندما كانت تصطحب أطفالها من المدرسة، معلنة تقديمهما للمحاكمة لمساءلتهما عن أفعالهما.

وأكدت أن الكراهية لن تهزم الكراهية ولكن الحب هو الوحيد القادر على هزيمتها.

واضافت كاثلين، التي إرتدت غطاء للرأس أثناء كلمتها، أن الظروف الإستثنائية سمحت لها بالتحدث من القسم المخصص للرجال بالمسجد، مبينة انه من المهم في هذه اللحظات أن نعزز القيم الكندية التي تستند إلى الرحمة والتفهم بأننا كبشر نريد أن نجد طريقة للعيش معا بسلام “وأن الكراهية لا مكان لها في الدين”.

شاهد أيضاً

تشغيل أول محطة للطاقة الشمسية للمركز الدولي لضوء السنكروترون

بدأ المركز الدولي لضوء السنكروترون للعلوم التجريبة وتطبيقاتها في الشرق الأوسط (سيسامي) تشغيل أول محطة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *