بدء خمسينية الشتاء..« سعد الذابح» يعلن انتهاء «المربعانية»

مع دخول القسم الاول من خمسينية الشتاء « سعد الذابح» أمس، انتهت فلكيا اربعينية الشتاء «الفترة الاشد برودة في العام» لتدخل المملكة مرحلة الخماسينية التي تستمر 50 يوما حتى يوم 20 من اذار القادم، بحسب ما قال مدير عام دائرة الارصاد الجوية المهندس محمد سماوي.
وتنقسم الخمسينية الى اربعة اقسام كل قسم مدته اثنا عشر يوما ونصف اليوم متعارف عليها شعبيا حيث تبدأ بسعد ذابح وهي فترة باردة تمتد من 31 كانون الثاني وحتى 11 شباط-الفتره الأولى، وسعد بلع ويمتد من 12- 24 شباط-الفترة الثانية، وسعد السعود ويمتد من 25 شباط الى 9 اذار- الفترة الثالثة، وسعد الخبايا الذي يمتد من 10-21 اذار- الفترة الرابعة.
وبحسب الموروث الشعبي عند الاردنيين فإن لكل اسم ومرحلة من مراحل خمسينية الشتاء مدلولا معينا ترسخ على شكل امثال في الموروث الشعبي. وبحسب الموروث الذي يعتبره الأردنيون حصيلة خبرة سنين طويلة فإن لكل مرحلة من مراحل الخمسينية خصائص تميزها عن غيرها حيث يتصف سعد الذابح بشدة البرد وهو امتداد شدة البرد الذي يحصل في المربعانية.
فيما يتصف سعد بلع بالهطول المطري حيث الأرض تبدأ بابتلاع المياه لتفيض في نهايته الأنهار والآبار وتبدأ الخضرة بالظهور بشكل أوضح، أما سعد السعود وهو المرحلة الثالثة من خمسينية الشتاء ففيه تبدأ النباتات بالاخضرار وتدب فيها الحياة بعد أن تكون الأرض امتلأت بالماء وأخذت حاجتها منه.
وآخر مراحل الخمسينية هي سعد الخبايا والذي قالت فيه العرب «سعد الخبايا تتفتل فيه الصبايا» ويعتبر أواخر أيام الشتاء لذا تكون أيامه أكثر دفئا من غيرها وتبدأ الأفاعي والزواحف بالخروج من جحورها.
وقال سماوي أن أمطار خمسينية الشتاء تشكل ما نسبتة 38% من امطار الموسم المطري وتمتاز الخمسينية بسرعة حركة المنخفضات الجوية باتجاه المنطقة وهي فتره قد يتكرر فيها سقوط الثلوج والسجل المناخي الوحيد للأردن يبين حالات عديدة من احداث الطقس لمواسم سابقة تتطابق مع الموروث الشعبي حيث يمكن ان تتدنى درجة الحرارة الصغرى الى 12.5درجة مئوية تحت الصفر كما حدث في السادس من شباط عام 1993 في راس منيف او ان يتم تسجيل كميات كبيرة من المطر خلال 24 ساعة حيث سجلت منطقة الحسن الطفيلة121 ملم بتاريخ 11 شباط عام 1974.
ومع بدء فترة سعد الذابح تنتهي فترة المربعانية التي بدأت في 22 كانون اول من العام الماضي والتي امتازت بمجاميع مطرية تجاوزت المجاميع العامة المفترض تحقيقها لهذه الفترة في اغلب مناطق المملكة باستثناء المناطق الجنوبية والاغوار الجنوبية بحسب ما قال سماوي.
وأضاف سماوي أن مجاميع الامطار التي تحققت في المربعانية لهذا الموسم ما بين (30-206 ملم) وبنسبة مساهمة في المعدل المطري الموسمي العام ما بين (7%-48%).
وبين سماوي ان أمطار المربعانية تشكل ما نسبته 30% من الموسم المطري العام فيما يشكل المجموع المطري ما بعد المربعانية ما نسبته 46%،  أي أن الـتأثير الاكبر في جودة الموسم المطري يعتمد كبيرا على كميات الامطار ومجاميعها التي تهطل بعد المربعانية.
وأشار سماوي أن الامطار التي هطلت في مربعانية الشتاء للموسم المطري الحالي حققت من المعدلات العامة للأمطار لمختلف مناطق المملكة النسب والكميات التالية المناطق الشمالية بنسبة 43% ما مقداره 206 ملم، المناطق الوسطى الغربية بنسبة 48% ما مقداره 201 ملم، المناطق الوسطى الشرقية بنسبة 44% ما مقداره 57 ملم، المناطق الشرقية بنسبة 33% ما مقداره 30 ملم، الاغوار الشمالية بنسبة31% ما مقداره 156 ملم، الاغوار الوسطى بنسبة 36% ما مقداره 104 ملم، الاغوار الجنوبية بنسبة 7% ما مقداره 5 ملم.
المناطق الجنوبية الغربية بنسبة 25% ما مقداره 63 ملم، المناطق الجنوبية بنسبة 15% ما مقداره 8 ملم.
وتعرضت المملكة خلال المربعانية إلى ثلاثة منخفضات جوية مصاحبة بكتل هوائية باردة من أصل قطبي تدنت فيها الحرارة في أغلب مناطق المملكة مما أدى إلى أجواء باردة جداً حيث سجلت محطة الشوبك أقل درجة حرارة صغرى خلال هذه الفترة بلغت (10-) في محطة رصد الشوبك تاريخ 29/01/2016،  بحسب ما أشار سماوي، مضيفا أن هذه الحالات الجوية أدت أيضاً إلى تساقط الثلوج والتي كان تراكمها مختلفا من منطقة إلى منطقة أخرى.الراي

شاهد أيضاً

تشغيل أول محطة للطاقة الشمسية للمركز الدولي لضوء السنكروترون

بدأ المركز الدولي لضوء السنكروترون للعلوم التجريبة وتطبيقاتها في الشرق الأوسط (سيسامي) تشغيل أول محطة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *