برقية الى مؤتمر المانحين في لندن من منظمة السلام للإغاثة

برقية الى مؤتمر المانحين الذي يعقد يوم 4 شباط –فبراير 2016 في لندن تحت اشراف الأمم المتحدة
 
نود اعلامكم ايها السيدات والساده الافاضل المشاركين في مؤتمر المانحين في لندن و المتعلق بسوريا ، بأن منظمتنا تتابع عن كثب وضع اللأجئين السوريين في منظمة الشرق الاؤسط وان دول الجوار التي استقبلت ولازالت تستقبلهم هي تركيا الاردن لبنان وحيث ان الصراع الدائر في سوريا لا حل عسكري او سياسي له في المدى المنظور مما يعني استمرار وجودهم في بلدان اللجوء وزيادة عددهم ايضا في الايام القادمه وبالنتيجه فان زيادة الضغط على مقدرات هذه الدول الاقتصاديه سيزيد الاعباء عليها ويوصلها حتما الى توقف خدماتها الصحيه والتعليميه وغيرها من خدمات انسانيه وحيث ان دولا كثيره وخاصه في المنطقه لم تسمح بدخولهم ولم يتبقى لهم الا الموت في البحار على ابواب اوروبا.
ولما قامت هذه الدول بواجباتها الانسانيه والاخلاقيه والقانونيه تجاههم رغم قلة الامكانات فأنه من الواجب الوقوف الى جانبهم وتقديم كل الدعم اللازم للأستمرار بواجبهم الانساني النبيل وتحذر منظمة السلام للإغاثة و حقوق الإنسان الدولية المجتمع الدولي من خطورة تداعيات الموقف الانساني وترك الدول المضيفه وخاصة الاردن ولبنان من خطورة الوضع الانساني اذا ما نفذت امكاناتها وقدرتها على استيعابهم مما ينذر بكارثه انسانيه كبيره في المنطقه.
رئيس منظمة السلام للإغاثة و حقوق الإنسان الدولية
د محمود الدبعي     السويد/استكهولم
 

شاهد أيضاً

استعدادات لحفل تكريم الشيخ محمد الكريشان

الاستعدادات جاريه الآن من قبل أبناء الجاليه الاردينه بمنطقة تبوك لعمل حفل تكريم الشيخ محمد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *